إستجواب الرئيس جون نيكسون

تحميل كتاب إستجواب الرئيس

تحميل كتاب إستجواب الرئيس جون نيكسون
إستجواب الرئيس جون نيكسون


جون نيكسون " إستجواب الرئيس"  
الخبير في شؤون الشرق الأوسط جون نيكسون عمل كمحلل سياسي في شؤن الشرق الأوسط لمدة ثلاثة عشر عاماً لدي وكالة الاستخبارات المركزية، وعمل كمحلل سياسي بمقر وكالة الأستخبارات المركزية بالعراق لشأني العراق وإيران ، وهو أول من عمل في مكتب الوكالة بالعراق عام ١٩٩٧.

استجواب الرئيس
مذكرات المحقق الأميركي الذي استجوب صدام حسين
تم نشر كتاب إستجواب الرئيس تاريخ في مارس 2017
ينقسم كتاب إستجواب الرئيس الي مقدمة وأربعة عشر فصلاً وخاتمة والأريعه عشر فصلاً تم تقسيمهم الى ثلاثة أقسام
"القسم الأول" (الفصل الأول - الفصل الثالث)
 وهو حول نيكسون نفسه واهتمامه بالشرق الأوسط وتفاصيل حول صدام حسين والحالة العراقية.
 "القسم الثاني" ( الفصل الرابع - العاشر) ويتحدث عن استجواب صدام حسين.
" القسم الثالث" ( الفصل التاسع - الفصل الرابع عشر) يتحدث الكاتب عن عودته لأمريكا ودخوله للبيت الأبيض لاطلاع الرئيس الأمريكي جورج بوش عن استجواب صدام ورفع تقاريره عن العراق للقيادة فيتحدث عن البيت الأبيض وقيادة وكالة المخابرات الأمريكية وكيفية تعاملهم مع الملف العراقي.

"يمثل التطرف الإسلامي في العراق تحت راية داعش (الدولة الإسلامية في العراق والشام) بشكل خاص ، فاجعة ما كانت الولايات المتحدة ستواجهها لو كانت مستعدة للتعايش مع صدام حسين الاَيل إالي الكهولة والعزلة . لست راغباً في التنويه بأن صدام كان بريئا من التهم التي وُجهت إلية عبر السنين . كان دكتاتوراً عديم الرحمة ، واتخذ أحيانا قرارات أقحمت منطقته في الفوضي وسفك الدماء. ولكن ، ومع مراجعة أحداث الماضي ،فإن تأمل صدام حسين وهو في السلطة يكاد يبدو مطمئنا بالمقارنة مع الأحداث الشنيعة والجهود الضائعة التي بذلها شبان وشابات القوات المسلحة الأمريكية ، ناهيك عن مبلغ ثلاثة الاف مليار دولار الذي أُنفق حتي الأن لبناء عراق جديد.
وفي كانون الأول 2003 وكانون الثاني 2004 كنت أول اميركي يجري أستجواباً مطولاً لصدام حسين بعد ان قبضت عليه القوات الامريكية .كنت أقدم محلل قيادات لدي وكالة الاستخبارات المركزية."
(جون نيكسون مقدمة الكتاب)

صدام حسين
(28 أبريل 1937– 30 ديسمبر 2006)

 نائب رئيس جمهورية العراق وعضو القيادة القطرية ورئيس مكتب الأمن القومي العراقي بحزب البعث العربي الاشتراكي بين من عام 1975 الي عام 1979.
صدام حسين هو الرئيس الرابع لـجمهورية العراق ، والأمين القطري لحزب البعث العربي الاشتراكي، والقائد الأعلى للقوات المسلحة العراقية من عام 1979 الي عام 2003 .

لعب صدام حسين دوراً كبيراً في انقلاب حزب البعث عام 1968 ، والذي دعا لتبني الأفكار القومية والتحضر الاقتصادي والاشتراكية والعلمانية. حيث اصبح نائب الرئيس البعثي اللواء أحمد حسن البكر وأمسك صدام حسين بزمام الأمور في القطاعات الحكومية والقوات المسلحة . وصل صدام إلى رأس السلطة ، حيث أصبح رئيساً لجمهورية العراق  بعد أن قام بتصفية معارضيه وخصومه في داخل حزب البعث بدعوى خيانتهم للحزب. وفي عام 1980 دخل صدام الحرب مع إيران والتي استمرت 8 أعوام من 22 سبتمبر عام 1980م حتى انتهت الحرب 8 أغسطس عام 1988. وقام بعد انتهائها بإهداء إيران 120 طائرة حربية روسية الصنع. وقبل أن تمر الذكرى الثانية لانتهاء الحرب مع إيران غزا صدام الكويت وأصبح مصدر تهديد لأمن الخليج العربي في 2 أغسطس عام 1990.م والتي أدت إلى نشوب حرب الخليج الثانية عام 1991م

ظل العراق بعدها محاصراً دولياً حتى عام 2003 حتي احتلت أمريكا كامل أراضي العراق بحجة امتلاكها لأسلحة دمار الشامل ووجود عناصر تنظيم القاعدة داخل العراق. تم القبض علي صدام حسين 13 ديسمبر عام 2003م في عملية تحت أسم "الفجر الأحمر". ثم تم محاكمته بسبب جرائم اتهم بها ونُفِّذ حكم الإعدام به في 30 ديسمبر عام 2006.


إستجواب الرئيس جون نيكسون
.

إرسال تعليق

0 تعليقات

حقوق النشر

جميع الحقوق محفوظة لدى دور النشر والمؤلفون والموقع لا ينتهك حقوق النشر وحقوق التأليف والملكيّة والكتب المنشورة ملك لأصحابها أو ناشريها. للتبليغ عن كتاب محمي بحقوق طبع فضلا اضغط هنا وأبلغنا فوراً