كتاب قواعد العشق الأربعون

كتاب قواعد العشق الأربعون
كتاب قواعد العشق الأربعون
كتاب قواعد العشق الأربعون
قواعد العشق الأربعون هي رواية للكاتبة التركية أليف شافاق تم نشرها عقب رواية "لقيطة اسطنبول" ، وتقوم الكاتبة في هذه الرواية بسرد حكايتين متوازيتين، واحدة في الزمن المعاصر من خلال شخصية إيلا (سيدة أمريكية على مشارف الأربعين) وعائلتها الذين يعيشون في ولاية ماساشوستس والأخرى في القرن الثالث العشر، عندما واجه الفقيه جلال الدين الرومي مرشده الروحي، والصوفي المعروف بإسم "شمس الدين التبريزي" وكيف أنهما معاً جسّدا رسالة شعر الحب الخالدة.

الرواية تتكون من 5 فصول
الارض : الاشياء التي تكون صلبة متشربة وساكنة.
الماء : الاشياء السائلة تتغير ولا يمكن التبؤ بها.
الريح : الاشياء التي تتحرك تتطور وتتحدي.
النار : الاشياء التي تدمر وتتحطم.
العدم : الاشياء الموجودة من خلال غيابها.

أليف شافاق (بالتركية Elif Şafak) واحدة من أهم الكتّاب والروائيين التُرك التي ترجمت رواياتها إلى أكثر من ثلاثين لغة حول العالم، إليف شافاق التي نُشر لها 12 كتاباً كان للعديد منها صدى واسع في العالم، ولا سيما روايتها “قواعد العشق الأربعون” فلا تستطيع أن تمر على روايات إليف دون أن تقف مطولاً أمام هذه الرواية.

صدرت رواية The Forty Rules of Love (قواعد العشق الأربعون) في الولايات المتحدة الأمريكية في شباط 2010 وحققت صدىً كبيراً في الوسط الأدبي ، كما صدرت في المملكة المتحدة عن دار النشر بينغوين في حزيران 2010. وقد بيعت من الكتاب 550,000 فأصبح بذلك الكتاب الأكثر مبيعًا في تركيا ، ولتصبح بذلك أكثر الروايات مبيعاً في تركيا في ذلك الوقت.
5 قواعد مختارة من قواعد العشق الأربعون
"إن الطريق إلى الحقيقة يمر من القلب لا من الرأس، فاجعل قلبك لا عقلك دليلك الرئيسي. واجه، تحد وتغلب في نهاية المطاف على النفس بقلبك. إن معرفتك بنفسك ستقودك إلى معرفة الله"

"يشبه هذا العالم جبلًا مكسوًا بالثلج، يردد صدى صوتك، فكل ما تقوله سواء أكان جيدًا أم سيئًا سيعود إليك على نحو ما. لذلك إذا كان هناك شخص يتحدث بالسوء عنك، فإن التحدث بالسوء بالطريقة نفسها عنه يزيد الأمور سوءًا. وستجد نفسك حبيس حلقة مفرغة من طاقة حقودة. انطلق وفكر طوال أربعين يومًا وليلة بأشياء لطيفة عن ذلك الشخص. إن كل شيء سيصبح مختلفا في النهاية، لأنك ستصبح مختلفا في داخلك"

"لا قيمة للحياة من دون عشق. لا تسأل نفسك ما نوع العشق الذي تريده، روحي أم مادي، إلهي أم دنيوي، غربي أم شرقي .. فالانقسامات لا تؤدي إلا إلى مزيد من الانقسامات. ليس للعشق تسميات ولا علامات ولا تعاريف. إنه كما هو نقي وبسيط. العشق ماء الحياة، والعشيق هو روح من نار !يصبح الكون مختلفًا عندما تعشق النار الماء"

"إن كل إنسان عبارة عن كتاب مفتوح، وكل واحد منا قرآن متنقل. إن البحث عن الله متأصل في قلوب الجميع، سواء أكان وليًا أم قديسا أم مومسًا. فالحب يقبع في داخل كل منا منذ اللحظة التي نولد فيها، وينتظر الفرصة التي يظهر فيها منذ تلك اللحظة. يقبع الكون داخل كل إنسان، كل شيء تراه حولك، بما في ذلك الأشياء التي لا تحبها، حتى الأشخاص الذين تحتقرهم أو تمقتهم، يقبعون في داخلك بدرجات متفاوتة. لا تبحث عن الشيطان خارج نفسك، فالشيطان ليس قوة خارقة تهاجمك من الخارج بل هو صوت عادي ينبعث من داخلك فاذا تعرفت على نفسك تمامًا وواجهت بصدق وقسوة جانبيك المظلم والمشرق، عندها تبلغ أرقى أشكال الوعي. وعندما تعرف نفسك، فإنك ستعرف الله."

كتاب قواعد العشق الأربعون


إرسال تعليق

0 تعليقات

حقوق النشر

جميع الحقوق محفوظة لدى دور النشر والمؤلفون والموقع لا ينتهك حقوق النشر وحقوق التأليف والملكيّة والكتب المنشورة ملك لأصحابها أو ناشريها. للتبليغ عن كتاب محمي بحقوق طبع فضلا اضغط هنا وأبلغنا فوراً